منتدى أبوجبل للساعات

لسنا الوحيدين ولكننا الأفضل
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ولادة جديدة لصناعة الساعات الفاخرة في ألمانيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد أبوجبل
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 124
العمر : 30
Localisation : مصر
Emploi : طالب --ساعاتى
Loisirs : مصر
تاريخ التسجيل : 06/05/2007

مُساهمةموضوع: ولادة جديدة لصناعة الساعات الفاخرة في ألمانيا   الأربعاء يونيو 27, 2007 1:25 pm

ولادة جديدة لصناعة الساعات الفاخرة في ألمانيا


Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: ساعة ألمانية فاخرة



تشهد حرفة صناعة الساعات الميكانيكية الفاخرة في شرق ألمانيا انتعاشا لم يسبق له مثيل منذ سقوط سور برلين. الطلب الكبير على الساعات الألمانية الفاخرة يزداد نظراً لروعة تصميمها ودقة ميكانيكية عملها.







تحتضن بلدة جلاس هوته القريبة من مدينة دريسدن في شرق ألمانيا، التي كانت تشتهر قديما بالتعدين، حرفة نادرة من نوعها وهى صناعة الساعات الجميلة المعقدة التي ينتجها صناعها المهرة. وفي هذه البلدة الجميلة ينتج صناع الساعات التقليديون ساعات ميكانيكية فاخرة يشيد الخبراء بدقتها وجودة إنتاجها، فمنذ عقود طويلة تعد جلاس هوته من أهم مراكز صناعة الساعات الفاخرة التي تنافس سويسرا حتى دمر القصف الروسي ورشها الرئيسية يوم انتهاء الحرب العالمية الثانية في أوروبا. كما أن التأميم الإجباري للشركات المملوكة لأسر و40 عاما من الشيوعية دفن فيما يبدو ما نجا من القصف الروسي إلى أن أحدث سقوط حائط برلين انتعاشا غير متوقع لهذه الحرفة العريقة نظراً لازدياد الطلب الكبير على الساعات الميكانيكية الفاخرة في شتى أنحاء المعمورة.



ساعات فاخرة


Bildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: ساعة من جلاس عوته في دريسدن وفي العادة تتكلف الساعات الذهبية والبلاتينية التي تنتجها حاليا "ايه. لانجه اند سونه" و"جلاس هوته اوريجينال" أكبر شركتين في البلدة القريبة من الحدود التشيكية ألاف الدولارات وتنافس كبار صناع الساعات في سويسرا مثل باتيك فيليب أو فاشيرون. وأحيانأ قد يصل ثمن القطعة الواحدة منها الى نحو 500 ألف دولار مما يجعل من جلاس هوته قصة نجاح اقتصادي نادرة في منطقة يبلغ معدل البطالة فيها نحو 17 بالمئة. ويذكر أن 800 شخص حاليا في صناعة الساعات في جلاس هوته وهو نجاح كبير في منطقة انهارت فيها تجمعات صناعية كبيرة منذ إعادة توحيد شطري ألمانيا عام 1990.



"إنها حقا ساعات جميلة للغاية"



Bildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: في ورشة صناعة الساعات في دريسدن احد الحرفيين وفي معرض وصفه لمميزات هذه الساعات الفاخرة يقول كريستيان فايفر بيلي رئيس تحرير مطبوعة كلاسيك اورين المختصة بالساعات "إنها حقا ساعات جميلة للغاية." وشجع نجاح الشركتين شركات أخرى مثل نوموس وهي شركة جديدة تنتج ساعات أرخص قليلا ذات شكل مميز يذكر بمدرسة باوهاوس في التصميم في العشرينات من القرن الماضي. ويقول فايفر بيلي: "ان جلاشويت اسم الماني جدا... ويحقق نجاحا كبيرا في المانيا لان هناك الكثيرين الذين يعرفون لانج كعلامة تجارية كبيرة من العهود

السابقة."



وحول الولادة الجديدة لهذه الحرفة الجادة قال فرانك مولر رئيس جلاس هوته اوريجينال، وهى الشركة التي ظهرت بعد خصخصة جي.يو.بي عام 1990: "السبب الرئيسي وراء الانتعاش كان الفترة من 1951

الى 1990." ففي حين كانت صناعة الساعات في الغرب مدمرة بسبب اختراع ساعات الكوارتز الأكثر دقة والأرخص ثمنا بكثير من الساعات الميكانيكية ظلت صناعة الساعات الألمانية باقية بدعم من الحكومة." كما أضاف مولر: "كان من المهم للغاية الا تضيع معرفة وخبرة صناع الساعات هؤلاء ."

يذكر أن المهارة الفنية للحرفيين المحليين ظلت باقية في العهد الشيوعي بفضل شركة في.اي.بي جلاس هوته التي تم تأميمها من قبل ألمانيا الشرقية. وكانت الشركة تبيع ساعات ميكانيكية رخيصة للغرب مقابل العملة الصعبة.



روعة ميكانيكية الوقت



Bildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: اثار وبقايا صناعة الساعات في جلاس هوته



تجذب روعة ميكانيكية تصميم ساعات جلس هوته ودقة كل مكون صغير من أجزائها المتحمسين المستعدين لدفع ثمن منزل لشراء ساعة يد يعرف منها صاحبها الوقت مثلها مثل أي ساعة الكترونية ثمنها عشرة دولارات فقط. وتعد ساعات لانج وهي "توربوجراف الجديدة" من أعقد الموديلات التي تحتوي على أكثر من ألف قطعة منها سلسلة لنقل الحركة في سمك شعرة مكونة من 633 جزءا لتبقي على عزم تدوير الساعة ثابتا. هذا بالإضافة الى "التوربيلون" وهو مكون دوار معقد صمم لمعادلة الاثر السلبي للجاذبية على الية عمل الساعة يعتبران قمة فن صناعة الساعات ويفسران بعض الشيء وصول ثمن الساعة توربوجراف الى 380 الف يورو /447500 دولار وفضلا عن الدقة الميكانيكية فان سحر الشركات التي لا تنتج سوى بضعة ألوف من الساعات سنويا مؤكد.



.......وتاريخ عريق



عندما أسس فرديناند اودلف لانج، وهو رجل شديد التدين أول ورشة ساعات في جلاس هوته في عام 1845 قام بتدريب عمال محليين منهم من يصنعون السلال وأكد بشدة على أهمية تطوير المنطقة التي كانت فقيرة في ذلك الوقت. وخلال القرن التالي وبعد أن اتبعت اسر أخرى خطى لانج اصبحت البلدة معروفة على مستوى العالم في عام 1898 عندما أهدى القيصر فيلهلم الثاني سلطان تركيا ساعة رائعة مرصعة بالجواهر من صنع لانج موجودة الآن بمتحف توبكابي في اسطنبول. وعمل والتر لانج حفيد لانج الذي شق طريقه وسط أنقاض مصنع العائلة عام 1945 بوعي على البناء على الحرفة القديمة منذ أن عاد في عام 1990 مع شريكه جونتر بلوملين لإعادة طرح علامة لانج التجارية.





آفاق اقتصادية واعدة



تبدو آفاق المستقبل تبدو مواتية لصناعة الساعات الفاخرة فالاقتصاد العالمي يتحسن بما في ذلك انتعاش اقتصادي في اليابان التي يهتم أهلها كثيرا بالعلامات التجارية مما أثار طلبا كبيرا على السلع الفاخرة منذ بداية هذا العام. وفي هذا السياق يعد الموقع النائي للبلدة التي تقع في منطقة ارتسجبرج خارج مدينة درسدن مثالياً لصقل المهارات الخاصة لصناع الساعات التقليديين. وتعلق كريستين ريختر وهي تدير برفق مفتاح ضبط الدقائق في ساعة لم تستكمل بعد تنتجها لانج "نحتاج للهدوء وللقدرة على التعامل مع مشكلات بالغة الصعوبة."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.watches.jeeran.com
almodmr

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 29
العمر : 31
Emploi : طالب
Loisirs : مصر
تاريخ التسجيل : 24/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: ولادة جديدة لصناعة الساعات الفاخرة في ألمانيا   الخميس يونيو 28, 2007 6:32 pm

شكرا على هذه الاخبار الشيقة


وفى انتظار المزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://watches.yoo7.com
 
ولادة جديدة لصناعة الساعات الفاخرة في ألمانيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبوجبل للساعات :: منتدى الساعات والمجوهرات-
انتقل الى: